وصف المدون

إعلان الرئيسية

أخر الاخبار

ORF - فيينا:
بعد إحضار طفل مصاب بجروح خطيرة إلى مشفى تولن في النمسا السفلى، اعترف الأب أنه "تصرف بعنف مع طفله" وهو الآن رهن الاعتقال، ويعاني الطفل من كسور في كل من الساقين ونزيف في المخ.

© Getty Images / Icon Image

أصبحت القضية المروعة معروفة يوم السبت، ونشرت الشرطة المزيد من التفاصيل اليوم الأحد، ويقال إن الطفل البالغ من العمر شهرًا واحدًا فقط، وقالت شرطة الولاية إنه تبين خلال التحقيق أن الطفل أصيب بكسور في الساقين ونزيف في المخ، ربما نتيجة للعنف الخارجي.

وبسبب الحالة التي تهدد حياته، تم نقل الرضيع جواً إلى مستشفى فيينا العام بطائرة إنقاذ، حيث يعالج في وحدة العناية المركزة للأمراض العصبية، وقال المتحدث باسم الشرطة Johann Baumschlager، اليوم الأحد: "حالة الطفل الصحية مستقرة في الوقت الحالي، لكن الأطباء لا يستطيعون تقييم أو استبعاد أنه قد تكون هناك عواقب طويلة الأمد عليه".

لم يتم إثبات الشبهات ضد الأم في الوقت الحالي
تولى مكتب الشرطة الجنائية للولاية التحقيق، وقال Baumschlager: "أثناء الاستجواب الأولي، اعترف الأب بأنه تصرف بعنف مع الطفل" ونُقل الشاب البالغ من العمر 21 عامًا من منطقة تولن إلى سجن سانت بولتن.

في الوقت الحالي، تم اعتقال الوالدين، لكن لم يتم تأكيد الشبهات ضد والدة الطفل البالغة من العمر 20 عامًا، ويقال، أنه تم الافراج عنها، وفي نفس الوقت سحبت سلطة مدينة تولن حضانة الطفل من الوالدين.

IG



تعديل المشاركة
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق

شكراً لك على مشاركة رأيك.. لنكتمل بالمعرفة

Back to top button