إعلان الرئيسية

آخر الاخبار

© APA / BMEIA
قال وزير الخارجية النمساوي مايكل لينهارت اليوم الثالثاء إن جولة قام بها إلى آسيا الوسطى أكدت عدم وجود موجة هجرة من الالجئين الأفغان حالياً الى الدول المجاورة.

ونقلت وكالة الصحافة النمساوية عن لينهارت القول عقب ختام جولة شملت قيرغيزستان وطاجيكستان وأوزبكستان وتركمانستان "إن هذا الوضع ربما يتغير في المستقبل لأنه مرتبط بالتطورات السياسية الحاصلة في أفغانستان في أعقاب وصول حركة طالبان إلى السلطة في البلاد".

ودعا دول العالم الى توحيد جهودها ومساعدة الشعب الأفغاني "مباشرة" مع اقتراب فصل الشتاء في ضوء اشتداد احتياجات الناس للغذاء ومواد التدفئة مجدداً بالقول "يجب تقديم المساعدات اللازمة في الموقع مباشرة وداخل أفغانستان".

وعلق لينهارت على بعض التوجهات بأن حركة طالبان يمكن أن تظهر في نهاية المطاف على أنها أكثر اعتدلاً مما كان يخشى منه بعد توليها السلطة بالقول "ان التعامل مع الحكام الجدد في أفغانستان يتم تقييمه عبر الوصول الى المساعدات الإنسانية وقضايا حقوق الإنسان والحرب ضد الإرهاب".

وقام وزير خارجية النمسا حاليا بجولة في آسيا الوسطى في الرابع من نوفمبر الجاري استغرقت خمسة أيام وشملت قيرغيزستان وطاجيكستان وأوزبكستان وتركمانستان، للقاء كبار المسؤولين بها وممثلي منظمات الأمم المتحدة للإغاثة الانسانية لبحث الدعم الإنساني وتهدئة الأوضاع في أفغانستان إضافة إلى دعم التعاون االقتصادي بين النمسا وهذه الدول.
© APA / BMEIA
كونا
ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق